أخبار

Walmart تنهي عقدها مع شركة مُصنّعة للروبوتات وتُفضّل الموظفين عليهم

أنهت Walmart تعاملها مع شركة Bossa Nova المُصنّعة لروبوتات تقوم بمسح للسلع على الرفوف لجرد مخزون البضائع، حيثُ قامت الشركة مؤخراً بابتكار طرق بسيطة وقليلة التكلفة لإدارة عملية جرد المنتجات على رفوفها عن طريق موظفين بشر بدلاً من الروبوتات.

تتجول الروبوتات في بعض متاجر Walmart في أقسام المبيعات وتساعد في التأكد من امتلاء الرفوف وترتيبها، ولكن الشركة قررت أن تنهي عقدها مع الشركة المصنعة لهذه الروبوتات. وعند انتهاء العقد بينهما كان هناك حوالي 500 روبوت عامل في أكثر من 4700 متجر من متاجر Walmart.

شهدت Walmart نمواً متميزاً في المبيعات خلال جائحة الكورونا حيث كان المواطنون الأمريكيون يشترون المناديل والأغذية المعلبة والألعاب وغيرها منهت. تضاعفت مبيعات الشركة على الإنترنت إلى الضعف تقريباً في الربع الثاني، حيث قام المستهلكون بشحن طلباتهم إلى منازلهم، ومثَّل ذلك تحدياً للشركة في إعادة ملئ رفوفها والتأكد من امتلاكها المخزون الكافي من السلع.

صرَّح الرئيس التنفيذي لشركة Walmart دوغ ماكميلن أن حالة عدم الانتظام في نفاذ السلع لا يزال يمثّل مشكلة، وأضاف أنه إن كان بإمكانه تغيير شيء واحد في سير عمل Walmart فسيكون جعلها تمتلك مخزوناً أكبر من السلع. وصرَّحت الشركة أنها قامت بابتكار طرق بسيطة وقليلة التكلفة لتدير عملية جرد المنتجات على رفوفها عن طريق موظفين بشر بدلاً من الروبوتات، حيث أنها قلقة حول ردة فعل الزبائن تجاه الروبوتات.

ويُذكر أن الشركة أطلقت تجربة تقنية أخرى، وقالت الأسبوع الماضي أنها ستحول 4 من متاجرها إلى مختبرات لتجربة أدوات رقمية واستراتيجيات بإمكانها تسريع عملية إعادة ترتيب الرفوف وتلبية الطلبات على الإنترنت.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Wall Street Finance

مجانى
عرض