أخبار

Philips ترفع توقعاتها لعام ٢٠٢١ بعد ارتفاع مبيعاتها في الربع الأول في ظل الوباء

سجلت شركة Philips قفزة كبيرة في الأرباح الربعية ورفعت من سقف توقعاتها لعام ٢٠٢١ بعد أن أدت الأزمة الصحية إلى زيادة الطلب على معدّاتها المستخدمة في المشافي وأجهزة الرعاية الصحية الشخصية.

حيث أعلنت عن ارتفاع بنسبة ٧٤٪ في الأرباح الأساسية خلال الربع الأول بالمقارنة بالفترة ذاتها العام الماضي مسجلةً حوالي ٣٦٢ مليون يورو (ما يعادل ٤٣٨ مليون دولار)، بالإضافة إلى ارتفاع بنسبة ٩٪ في المبيعات القابلة للمقارنة متخطيةً توقعات المحللين بسهولة.

صرحت Philips، التي تبيع أجهزة كهربائية متنوعة ابتداءً من فراشي الأسنان الكهربائية حتى أنظمة التصوير الطبي، أنها تتوقع نمواً في المبيعات القابلة بالمقارنة بنسبة تتراوح بين ٢-٥٪ خلال عام ٢٠٢١.

وقد ساهمت جميع أعمالها وأسواقها المختلفة في نتائجها القوية خلال الربع الأول الماضي، خصوصاً مع استمرار الطلب في قسم Connected Care الذي يؤمن المعدّات اللازمة لمعالجة المرضى المصابين بفايروس الكورونا بما فيها أجهزة التنفس الاصطناعي والمراقبة الطبية والبرمجيات التي تسمح بتقديم الرعاية الصحية عن بعد، ولكن Philips تتوقع تباطؤاً في نمو أعمال هذا القسم لاحقاً خلال العام بعد تطاير مبيعاته خلال النصف الثاني من عام ٢٠٢٠.

افتتحت أسهم Philips بشكل مستقر يوم الاثنين مسجلةً ارتفاعاً بنسبة ١٥٪ منذ بداية العام حتى الآن، ولكن تم تداولها اليوم بانخفاض بنسبة ٣.٨٪، ومن المعتقد أن هذا الانخفاض كان بسبب بعض المشاكل التي كشفتها الشركة في أجهزة التنفس الخاصة بها، إلا أنها أعلنت عن تخصيص ٢٥٠ مليون يورو لمعالجة تلك المشاكل التي قد تسبب مخاطر صحية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Wall Street Finance

مجانى
عرض