أخبار

Coca-Cola تتوقع نمواً في المبيعات مع سماح اللقاحات بإعادة الافتتاح

تتوقع شركة Coca-Cola أنها ستعود لتحقيق نمو في إيراداتها الأساسية هذه السنة بعد عام 2020 القاسي، وتظن أن تطبيق اللقاح حول العالم سيشجع المستهلكين للعودة إلى دور السينما والأحداث الرياضية التي تمثل القسم الأكبر من مبيعاتها.

حيث تعتمد الشركة على خطوط البيع لغير تجار التجزئة لتحقيق أكثر من ثلث مبيعاتها، ولكن أزمة الجائحة قيّدت أعمال المطاعم وأجبرت على إلغاء العديد من الفعاليات وأبقت على نسبة كبيرة من المستهلكين في منازلهم، مما أدى إلى انخفاض بنسبة 9٪ في مبيعات الشركة الأساسية السنة الماضية.

تتوقع الشركة أن تنمو أرباحها المعدّلة في عام 2021 بنسبة تتراوح من رتبة فردية مرتفعة إلى رتبة مزدوجة منخفضة (أي تقريباً بين 7-14٪)، بينما سترتفع إيراداتها الأساسية بنسبة من رتبة فردية مرتفعة.

ولكن حذرت Coca-Cola أيضاً من أنها تتوقع أن تتحمل مسؤولية مصاريف محتملة تبلغ 12 مليار دولار في خلافها مع دائرة الإيرادات الداخلية الأمريكية حول مقدار الرسوم التي تفرضها على الشركات الأجنبية التابعة لها مقابل حقوق إنتاج وبيع منتجات Coca-Cola في الخارج.

ووصفت الشركة أن محكمة الضرائب الأمريكية “أساءت في فهم وتطبيق” الإجراءات الرقابية في استنتاجاتها في شهر تشرين الثاني وستقوم “باستئناف موقفها والدفاع عنه بقوة”.

ويُذكر أن Coca-Cola قد سجلت احتياط ضريبي بقيمة 438 مليون دولار فقط السنة الماضية، وبحسب سوق التداول ارتفعت أسهم Coca-Cola بنسبة 1٪ بعد تخطّيها للتوقعات في الأرباح بخمسة سنتات لتصل أرباحها إلى 47 سنتاً للسهم الواحد في الربع الرابع.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Wall Street Finance

مجانى
عرض