أخبار

Caterpillar تحذّر من مخاطر في سلاسل التوريد بعد ارتفاع الإيرادات بسبب تعافي الاقتصاد العالمي

أعلنت شركة صناعة الآلات الثقيلة Caterpillar عن إيرادات ربعية تفوق التوقعات ولكنها حذّرت من ضعف سلسلة توريدها، وعلى الأخصّ النقص العالمي الحاد من المعالجات، مما قد يؤثر على قدرتها في تلبية طلبات العملاء المتزايدة.

وفي الوقت الذي كانت تشهد فيه الشركة تعافياً في معظم أسواقها حول العالم، بقيت حالة توريد الشرائح “ديناميكية ومرنة للغاية” على حدّ وصف رئيسها التنفيذي، لكنه أضاف أن ذلك قد يتغير ليؤثر على الإنتاج في وقت لاحق من العام الجاري، وكنتيجة لذلك لم تذكر الشركة أيّة توقعات للإيرادات لهذا العام.

تقوم Caterpillar بإنفاق مبالغ إضافية على الشحن لإيصال المواد إلى معاملها في الوقت المناسب، وتتوقع ارتفاعاً في أسعار المواد الأولية، خصوصاً أسعار الفولاذ الذي ستبدأ بالضغط على طلبه خلال الربع الحالي حتى حزيران، وتقوم الشركة بتعديل أسعارها استجابةً إلى ارتفاع أسعار الفولاذ، وبالرغم من ذلك، تتوقع Caterpillar أن الأرباح التشغيلية ستكون مستقرة خلال الفترة المتبقية من العام.

إن ازدياد الإنفاق على البنية التحتية حول العالم، وخصوصاً في الصين، أدّى إلى جعل عملاء الشركة واثقين بشكل أكبر ومستعدّين للاستثمار في شراء الآلات الجديدة.

بلغت الأرباح المعدلة للشركة خلال الربع الأول حوالي ٢.٨٧ دولاراً للسهم الواحد بعد أن كانت ١.٦٥ دولاراً للسهم الواحد قبل عام، وتخطّت أيضاً توقعات المحللين التي كانت ١.٩٤ دولاراً للسهم الواحد، بينما ارتفعت مبيعات المعدات بنسبة ١٣٪ على أساس سنوي خلال الربع لتسجل ١١.٢ مليار دولار بدعم من الارتفاع الذي شهدته مبيعات آلات البناء في آسيا بنسبة ٧٢٪.

انخفضت أسهم Caterpillar بنسبة ٢٪ مسجلةً ٢٢٧.٥٥ دولاراً في تداولات الصباح، علماً أنها قد فاقت أداء مؤشر Dow Jones Industrial Average بارتفاعها بنسبة ٢٧٪ منذ آخر تقرير إيرادات للشركة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Wall Street Finance

مجانى
عرض