أعمال

Volvo تستحوذ بشكل كامل على أعمالها من Geely في الصين

عقدت مجموعة Volvo لصناعة السيارات صفقة مع شركتها الأم Geely Holding للاستحواذ على مشاريعهما المشتركة في الصين، مما يزيد من جاذبية الشركة السويدية بالنسبة للمستثمرين في اكتتابها العام الأوليّ المحتمل، حيث صرّحت Geely في وقت سابق من العام الجاري أنها تخطط لاكتتاب عام وإدارج في سوق الأسهم لشركة Volvo.

يتوقّع المحللون أن شركات صناعة السيارات الأجنبية الأخرى ستبرم صفقات مشابهة في الصين، التي تعتبر أكبر سوق سيارات في العالم، خصوصاً مع رفع المتطلبات القانونية السنة القادمة التي تجبر شركات السيارات على عقد شراكة مع شركة محليّة من أجل العمل في البلاد.

ستعطي الصفقة لشركة Volvo الملكيّة الكاملة لمصانعها في مدينتي Daqing وChengdu، بالإضافة إلى شركة مبيعاتها الصينية ومراكز البحث والتطوير في شنغهاي، ويُذكر أن الشركة السويدية قد تمّ الاستحواذ عليها من قبل مجموعة Zhejiang Geely القابضة من شركة Ford في أعقاب الأزمة المالية العالمية قبل أكثر من عقد من الزمن، ومنذ ذلك الوقت تشاركت Volvo ملكيّة مصانعها الصينية مع شركتها الأم.

صرحت Volvo أن الصفقة، التي لم يتم الكشف عن تفاصيلها المالية، ستتمّ على خطوتين ابتداءً من عام 2022 وسيتم إغلاقها رسمياً في عام 2023، علماً أنها تنتظر الموافقات الرقابية.

والجدير بالذكر أن الرئيس التنفيذي لشركة Volvo المدعو “هاكان سامويلسون” قد صرّح في حزيران أن شركته قد قطعت شوطاً كبيراً في اكتتابها المحتمل الذي سيحدث في وقت لاحق من عام 2021، إلا أن الشركة ستستمر في مشاركة المنصات والقطع مع شركة Geely.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى