أعمال

Tesla في محادثات مع EVE الصينية لتوريد البطاريات رخيصة التكلفة

تجري شركة Tesla محادثات مع شركة صناعة البطاريات الصينية EVE Energy لإضافة الشركة الأمريكية على لائحة سلاسل توريد البطاريات منخفضة التكلفة.

حيث تقوم EVE بصناعة بطاريات LFP المكونة من الليثيوم والحديد والفوسفات، والتي تعتبر أرخص من غيرها من حيث التكلفة الإنتاجية لأنها تستخدم عنصر الحديد بدلاً من العناصر الأغلى المستخدمة عادة كالنيكل والكوبالت.

ولكن البطاريات من نوع LFP غالباً ما تعطي طاقة كافية لسير مسافات أقصر بالشحنة الواحدة من مثيلاتها الأشهر التي تستخدم بدائل النيكل والكوبالت، وبعد التقرير قفزت أسهم الشركة الصينية بأكثر من ١٠٪. 

وإذا تم التوصل إلى اتفاق، ستصبح شركة EVE ثاني أكبر مورد لبطاريات LFP لشركة تيسلا بعد شركة Contemporary Amperex Technology، علماً أن المحادثات قد وصلت إلى مراحل متقدمة مع سعي عملاق السيارات الكهربائية الأمريكي لإتمام الشراكة خلال الربع الثالث، بينما أفادت بعض المصادر أن EVE تجري اختباراتها النهائية على منتجاتها التي ستقدمها لتيسلا.

صرح الرئيس التنفيذي لشركة تيسلا “إيلون ماسك” أن شركته تعمل على تحويل سياراتها القياسية إلى استخدام البطاريات التي تستخدم عنصر الحديد في القطب السالب بسبب المخاوف من تأثير سلاسل توريد النيكل على إنتاج البطاريات.

وتأتي هذه المحادثات في الوقت الذي تشتد فيه المنافسة بين تيسلا والشركات الصينية كشركة Nio وLi Auto بالإضافة إلى زيادة الضغوط على تكاليف الإنتاج.

وصرحت EVE التي تورد البطاريات لشركة السيارات الكهربائية الصينية Xpeng أنها ستعقد شراكات توريد البطاريات مع BMW وDaimler AG.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى