أخبار

P&G ترفع سقف أهدافها بعد تحقيقها لإيرادات فاقت التوقعات وارتفاع مبيعاتها بنسبة 8%

قامت شركة Procter & Gamble يوم الأربعاء برفع توقعاتها المستقبلية للربع الثاني على التوالي، وصرحت أن إيراداتها في الربع الثاني ارتفعت بنسبة 8% بسبب الطلب المتزايد على منتجاتها للتنظيف والحلاقة وتصفيف الشعر مع استمرار تأثير أزمة الوباء على تصرفات الناس وتغيير عاداتهم.

وتتوقع شركة P&G التي تملك علامات تجارية مثل Tide وPampers وBounty، نمواً في المبيعات بنسبة 5-6% في العام المالي لسنة 2021، بعد أن كانت سابقاً تتوقع نمواً بنسبة تتراوح بين 3-4% فقط، وتتوقع أيضاً أن إيراداتها المعدلة ستنمو بنسبة 8-10% بعد أن كانت تهدف لنمو بنسبة تتراوح بين 5-8%.

وسجلت أسهم الشركة يوم الأربعاء انخفاضاً بنسبة 1% في التداولات المبكرة، وعند المقارنة بين النتائج التي حققتها الشركة في الربع المنتهي بتاريخ 31 كانون الأول مع توقعات “وول ستريت” فيكون التالي:

أرباح السهم الوحد: 1.64 دولاراً مقارنةً بأرباح متوقعة تبلغ 1.51 دولاراً فقط.

الإيرادات: 19.75 مليار دولار مقارنةً بإيرادات متوقعة تبلغ 19.27 مليار دولار فقط.

وأعلنت الشركة عن الإيرادات الصافية للربع المالي الثاني بقيمة 3.85 مليار دولار أو تقديرياً 1.47 دولاراً للسهم الواحد، بعد أن كانت 3.72 مليار أو تقديرياً 1.41 دولاراً للسهم الواحد قبل سنة.

وارتفعت المبيعات الصافية للشركة بنسبة 8% لتصل إلى 19.75 مليار دولار، وتتخطى توقعات 19.27 مليار دولار، وارتفعت أيضاً مبيعاتها الطبيعية بنسبة 8%، حيث ساعدت منتجاتها الجديد برفع مبيعاتها الربعية.

تتوقع P&G خلال العام المالي 2021 تراجعاً في العملات الأجنبية سيكلف حوالي 100 مليون دولار بعد احتساب الضرائب، بالإضافة إلى ارتفاع أجور الشحن التي ستكلف أيضاً 100 مليون دولار بعد احتساب الضرائب، وتتوقع الشركة أنها ستشتري مجدداً بقيمة 10 مليار دولار من أسهمها خلال العام المالي 2021، بينما كانت توقعاتها أن تشتري بحوالي 7-9 مليار فقط.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى