أعمال

Morrisons توافق على عرض جديد من مجموعة بقيادة Fortress

وافقت شركة سلسلة متاجر Morrisons على عرض الاستحواذ الأعلى الذي يبلغ 6.7 مليار جنيه إسترليني (9.3 مليار دولار) من كتلة الشركات التي تقودها مجموعة Fortress الاستثمارية، لكن الشركة البريطانية ترغب بمنح وقت أكثر لشركة الأسهم الخاصة المنافسة لتقديم عرض مضادّ.

تعتبر شركة موريسونز فريدة من نوعها في سوق السوبرماركت البريطاني بكونها تنتج نصف الأطعمة الطازجة التي تبيعها، وبالنسبة للعرض الجديد، أوصى مجلس إدارتها بالإجماع بعرض Fortress المدعومة من قبل سوفت بانك، حيث يتألف من 270 بنساً مقابل كل سهم من أسهم موريسونز بالإضافة إلى 2 بنسين بالسهم الواحد كتوزيع أرباح خاص.

ولكن على الرغم من التوصية، صرحت سلسلة المتاجر أن مجموعة الأسهم الخاصة الأمريكية Clayton Dubilier & Rice (CD&R) قد طلبت مهلة زمنية للتفكير في عرض منافس، فقد رفعت موريسونز وCD&R طلباً للجنة الاستحواذ البريطانية، التي تنظّم صفقات الاستحواذ، لتمديد الموعد النهائي لتقديم العروض المقرر في 9 آب بهدف توضيح نوايا CD&R بالنسبة للصفقة.

أغلقت أسهم موريسونز بسعر 278.8 بنساً، ممّا يشير إلى تأمُّل المستثمرين بعرض أعلى، ويُذكر أن مجلس إدارة الشركة قد وافق مسبقاً في 3 تموز على عرض Fortress الذي يقدّر بحوالي 254 بنساً للسهم الواحد أو ما يعادل 6.3 مليار جنيه إسترليني كقيمة إجمالية، لقراءة المزيد [موريسونز توافق على استحواذها مقابل 8.7 مليار دولار].

إلا أن كبار مستثمري موريسونز الذين من بينهم Silchester، M&G وJO Hambro، جميعهم اعتبروا أن قيمة العرض قليلة وغير مناسبة.

إن عرض Fortress الجديد يمثل قيمة أعلى بنسبة 52% عن سعر 178 بنساً الذي أغلق فيه سهم موريسونز تداولات يوم 18 تموز، أي قبل يومٍ من ظهور عرض CD&R للعلن.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى