أخبار

ITV البريطانية تشهد توجهاً إيجابياً في سوق الإعلانات المليء بالمنافسين

أعلنت شركة ITV البريطانية عن تراجع الأرباح المعدّلة السنوية بنسبة ٢١٪، أي أنها لم تكن أسوأ من المتوقّع بعد تحسّن الطلب على الإعلانات في نهاية العام الماضي.

وأضافت الشركة قائلةً أن ذلك كان توجهاً إيجابياً في سوق “مفعم بالتحديات” على حد وصفها، حيث أعادت شركة الإذاعة الإعلانية ITV سير أعمالها الإنتاجية بسرعة بعد أن تم بدأ حظر وباء الكورونا وعملت جاهدة لإعادة المعلنين إلى شاشاتها.

وتبقى الأسواق بكافة المجالات حالياً في حالة من عدم اليقين والاستقرار مع احتمالية عودة الحظر والإغلاق العام، الذي سيعود ليؤثر على الإيرادات من جديد.

صرحت منصة الإذاعة التي قامت ببث مقابلة “Oprah Winfrey” مع Megan والأمير Harry يوم الاثنين، أنها تتوقع انخفاض إيراداتها الكلية من الإعلانات بنسبة ٦٪ في الربع الأول من العام الجاري، بالرغم من ارتفاع إيرادات أنظمة توزيع VOD بنسبة ١٤٪.

وبحسب التوقعات السابقة فمن المتوقع أن إيرادات شهر آذار الإعلانية يجب أن ترتفع بنسبة ٨٪ وتصل في نيسان إلى نسبة تتراوح بين ٦٠-٧٥٪، والجدير بالذكر أن ITV أعلنت أن اشتراكات خدمتها لأنظمة توزيع VOD التي تدعى “BritBox” قد بلغت في كانون الثاني نصف مليون مشترك في بريطانيا، بينما ازدادت اشتراكات فرع BritBox في أمريكا بنسبة ٥٠٪ خلال العام الماضي.

وأعلنت الشركة عن أرباح إجمالية معدلة تبلغ ٥٧٣ مليون جنيه إسترليني (ما يعادل ٧٩٢ مليون دولار) من إجمالي الإيرادات الخارجية الكلية التي تبلغ ٢.٧٨ مليار جنيه إسترليني لعام ٢٠٢٠، منخفضةً بنسبة ١٦٪.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى