أخبارتقنية

هبوط لأسهم شركة Huawei في سوق الهواتف المحمولة بنسبة ٤٪ في عام ٢٠٢١، بحسب توقعات TrendForce

من المتوقع أن تهبط أسهم شركة Huawei للأجهزة الذكية بنسبة ٤٪ في عام ٢٠٢١، مما يمثل انحداراً كبيراً بالنسبة للشركة التي تم تصنيفها الرائدة عالمياً في الشحن التجاري هذا الصيف.

وبالرغم من أنها ستستحوذ على نسبة ١٤٪ من سوق الأجهزة الذكية هذه السنة، إلا أن حصتها من السوق الذكية ستنخفض إلى أقل من ثلث تلك النسبة في العام القادم، حيث أدت العقوبات الأمريكية المفروضة على Huawei إلى منعها من استخدام البرمجيات الرئيسية وتصميم الشرائح وحدَّت من التعاملات مع شركائها في التصنيع.

ستستحوذ شركة Honor للهواتف المحمولة متوسطة الميزانية على نسبة ٢٪ من سوق الأجهزة في العام القادم بحسب TrendForce، حيث قامت Huawei ببيعها لمجموعة شركات مدعومة من الحكومة في مدينة Shenzhen، ولكن تبقى الشركة مقيدة بسبب نقص قطع أجهزتها وعدم معرفة مصيرها بالنسبة للعقوبات الأمريكية.

وبحسب التوقعات، ستقوم بعض العلامات التجارية الصينية الأخرى بملء الفراغ الذي ستخلفه Huawei ورائها، مثل شركة Xiaomi وشركة Oppo، وسينعكس غيابها بشكل إيجابي أيضاً على مبيعات أجهزة iPhone التابعة لشركة Apple، وستقوم جميع هذه الشركات، من ضمنها شركة Honor المستقلة الجديدة، برفع سقف أهدافها الإنتاجية وستتنافس بشراسة فيما بينها للاستفادة من غياب Huawei.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى