أخبار

قفزة في مبيعات تارجت بنسبة ٢٣٪ بعد جذب خدماتها في توصيل الطلبات للعديد من المتسوقين

ارتفعت مبيعات تارجت Target خلال الربع الأول المالي بنسبة ٢٣٪ بسبب الاستثمارات التي قامت بها في العلامات التجارية الحصرية وخدماتها في التوصيل إلى أطراف المنازل مما زاد من ولاء عملائها واستمر في جذب المزيد منهم.

وأضافت شركة سلسلة متاجر البيع بالتجزئة أنها تستفيد من معدّلات التلقيح المتزايدة وإعادة افتتاح الاقتصاد والفعاليات الاجتماعية، فجميعها ساهمت في جذب العملاء لشراء البضائع الجديدة وخصوصاً الملابس، وعاد بعض العملاء إلى التجول مجدداً في المتاجر.

قدمت تارجت توقعاتها للربع الثاني التي كانت أعلى من توقعات المحللين في الوول ستريت بالرغم من أن الشركة تواجه مقارنة صعبة مع نتائجها خلال الفترة ذاتها قبل عام، وقد نشر تجار التجزئة الآخرين بما فيهم Walmart، Home Depot وMacy نتائج ربعية قوية بشكل مفاجئ، وقد عزت الشركات نمو المبيعات إلى امتلاك العملاء أموالاً كثيرة بعد الحوافز الحكومية.

حظيت تارجت بأفضليات متميزة قبل تفشي الوباء ساعدتها على إبقاء أعمالها جارية خلال الأزمة الصحيّة، حيث تقوم بتسليم جميع طلباتها عبر الانترنت تقريباً في متاجرها، وقد تفوقت الشركة على منافساتها في رفع أجور موظفيها لتتخطّى أزمة نقص العمالة وأبقت متاجرها نظيفة ومرتبة.

ووفقاً لسوق الأسهم ارتفع سهم تارجت بنسبة ٥٪ ولامس قيمة ٢١٨.٥ دولاراً التي تمثل أعلى قيمة قياسية له خلال فترة الـ ٥٢ أسبوعاً الماضية.

خلال الربع المالي المنتهي بتاريخ ١ أيار، حققت تارجت أرباحاً معدلة بلغت ٣.٦٩ دولاراً بالسهم الواحد مقارنة بتوقعات أرباح بقيمة ٢.٢٥ دولاراً، بينما سجلت إيرادات وصلت إلى ٢٤.٢ مليار دولار متخطيةً التوقعات التي كانت ٢١.٨١ مليار ومحققةً ارتفاعاً بنسبة ٢٣٪ مقارنة بالفترة ذاتها قبل عام، أما صافي دخل الشركة فقد وصل إلى ٢.١ مليار دولار أو ما يعادل ٤.١٧ دولاراً بالسهم الواحد بعد أن كان ٢٨٤ مليون دولار أو ٥٦ سنتاً بالسهم الواحد قبل عام.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى