وول ستريت

علامة Peloton التجارية تتلقّى ضربةً جديدة

بيلوتون تواجه مشهداً جديداً يسيء إلى درّاجاتها في مسلسل "بيليونز"

بعد أسبوع مضطرب لشركة أجهزة اللياقة المتصلة بالإنترنت، تستمر الضربات على بيلوتون، التي تهاوت أسهمها بعد مخطّطات لتسريح طواقم العمل ووضع حدّ لمستويات الإنتاج بعد تراجع الطلب على معداتها، لكن أحدث ضربة تلقّتها الشركة هي انتشار مقطع جديد لشخصية ضمن مسلسل تلفزيوني مشهور عانت من أزمة قلبية بعد الركوب على دراجة بيلوتون “بايك”.

حيث جاء هذا المقطع بعد حوالي شهر فقط من مشهد وفاة شخصية رئيسية في مسلسل أمريكي مشهور يُعرض على شبكة إتش بي أو بعد قيام الشخصية بجولة تدريبية على دراجة بيلوتون أيضاً. لقراءة المزيد [Peloton ترد على ظهورها في نسخة محدثة من مسلسل أمريكي مشهور بإعلان ساخر]

صرّحت بيلوتون عبر حسابها على تويتر بأنها لم تمنح الأذن لمسلسل “بيليونز – Billions” لاستخدام علامتها التجارية ضمن المسلسل.

في وقت سابق من الأسبوع الماضي، أعلنت بيلوتون عن نتائج ربعها المالي الثاني بشكل أولي بعد انتشار التقارير التي تشير لتخفيض الشركة لمستويات إنتاج دراجاتها وأجهزة المشي، ضمن جدول زمني متقطع، من أجل رفع مخزونها. لقراءة المزيد [شركة Peloton تتوقّف عن إنتاج أجهزتها]

صرّحت الشركة أن الإيرادات خلال فترة الثلاثة أشهر المنتهية بتاريخ 31 كانون الأول ستكون ضمن مجال التوقّعات السابق، لكنها تتوقّع أن أعداد المشتركين الجدد ستكون أقلّ ممّا كانت تتطلع إليه سابقاً.

بعد ازدهار وصعود سهمها بأكثر من 440% خلال عام 2020، تهاوت أسهم بيلوتون بنسبة 76% في عام 2021 لتتصدّر قائمة أسواً أسهم العام، لقراءة المزيد [أفضل وأسواً ما حدث في 2021]، وخلال الأسبوع الماضي، انهار سهم الشركة إلى أقلّ من سعر اكتتابها الذي يبلغ 29 دولاراً وأغلق عند 27.06 دولاراً يوم الجمعة، ممّا أعطى لبيلوتون قيمة سوقية تساوي 8.8 مليار دولار.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى