أخبار

صعود أسعار النفط بالرغم من عدم استقرار OPEC+

شهدت أسعار النفط ارتفاعاً ملحوظاً يوم الثلاثاء عقب أحدث البيانات التي نشرتها الخزانة الأمريكية، ممّا ساهم في تعويض التراجع الذي شهدته الأسعار في بداية اليوم.

حيث ارتفعت أسعار العقود الآجلة لنفط برنت الخام بحوالي 43 سنتاً أو ما يعادل 0.6% لتسجل 73.86 دولاراً للبرميل الواحد، وحظيت أسعار عقود West Texas Intermediate بمكاسب مماثلة بلغت 41 سنتاً أو ما يعادل 0.6% مسجلةً 72.61 دولاراً للبرميل الواحد، علماً أن العقود الآجلة تهاوت إلى أقل قيمة لها منذ 3 أسابيع في بداية التداولات.

ووفقاً لأحدث تقرير للخزانة الأمريكية، انخفض حجم حصص النفط الخام بحوالي 6.9 مليون برميل خلال الأسبوع المنتهي بتاريخ 2 تموز.

لا تزال أسعار خام برنت خلال فترة الستة أشهر الماضية متخلّفةً عن شهرها الأول الذي حظي بسعر مرتفع نسبياً مقارنة بالأشهر اللاحقة، حيث تهاوت أسعار خام برنت بحوالي 5 دولارات بالبرميل الواحد منذ سعر إغلاق يوم الاثنين الماضي بعد انهيار المفاوضات بين منظمة الدول المصدرة للبترول والحلفاء، بما فيهم روسيا (مجموعة OPEC+ اختصاراً)، علماً أن المجموعة لا تزال تخفّض إنتاجها بحوالي 6 مليون برميل يومياً، وكان من المتوقع أن تقلّل من هذا التخفيض خلال العام، إلا أن المحادثات التي استمرت على مدى 3 أيام فشلت في حلّ الخلاف، وبحسب مصادر في OPEC+، كانت روسيا تحاول التوسّط للمساعدة في عقد صفقة لزيادة حجم الإنتاج.

رفضت المملكة العربية السعودية مطالب الإمارات العربية المتحدة برفع حجم الإنتاج لتستمر في تخفيض حجم توريدها بموجب شروط المعاهدة التي تمت الموافقة عليها من قبل مجموعة OPEC+ في عام 2020، عندما تراجعت أسعار النفط بسبب تفشي الوباء.

من المتوقع أن يتباطأ الهبوط في إنتاج الولايات المتّحدة للنفط خلال العام الجاري مع تصريح هيئة إدارة معلومات الطاقة EIA يوم الأربعاء أن حجم الإنتاج سيبلغ 11.10 مليون برميل يومياً في عام 2021، وهو أعلى من التوقعات السابقة التي نشرتها الهيئة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى