أخبار

شركة Suedzucker ترفع الأسعار وتتوجّه للفحم

شركة صناعة السكر الألمانية سود تسوكر ترفع أسعارها مع توجّهها نحو استخدام الفحم من أجل الطاقة

تخطّط شركة سود تسوكر الألمانية لرفع أسعارها بشكل “ملحوظ” على حدّ وصفها من أجل تعويض ارتفاع الأسعار وتتأهّب للتوجّه لاستخدام الفحم كمصدرٍ للطاقة مع تباطؤ واردات الغاز الروسي إلى أوروبا الغربية عقب الحرب الأوكرانية.

شهدت أسعار زراعة الشمندر السكري والطاقة تزايداً ملحوظاً خلال الفترة الأخيرة، علماً أنهما حجرا الأساس لصناعة السكر بحسب تصريحات المدير التنفيذي نيل بوركسين، وإذا لم تقم الشركة برفع أسعارها، ستكون أعمالها بالكاد محقّقةً للأرباح.

وتحاول سود تسوكر حالياً رفع حجم إنتاجها في المصانع التي يمكن استخدام الفحم فيها نظراً إلى أن ليس جميع منشآت الشركة الألمانية مجهّزة للعمل على مصادر الطاقة الأخرى غير الغاز الطبيعي.

رفعت سود تسوكر، أكبر منتجٍ للسكر في أوروبا، توجيهات العام بأكمله، وصرّحت بأنها تتوقّع أن تُمرّر ارتفاعات الأسعار في المواد الأوليّة والطاقة إلى عملائها الجدد.

ارتفعت أسهم الشركة بنسبة 3.4% عقب توقعها لإيرادات بين 8.9-9.3 مليار يورو (9.3-9.7 مليار دولار) مع أرباح قبل احتساب الفوائد، الضرائب، الاستهلاك وسداد الديون EBITDA تتراوح بين 760-860 مليون يورو ونتائج تشغيلية تصل إلى 400-500 مليون يورو، علماً أن التوقّعات السابقة كانت تتراوح بين 8.7-9.1 مليار دولار بالنسبة للإيرادات مع أرباح EBITDA تعادل 660-760 مليون يورو ونتائج تشغيلية تساوي 300-400 مليون يورو.

ارتفعت أسعار العقود الآجلة للسكّر الخام إلى أعلى مستوياتها منذ خمسة أشهر خلال شهر نيسان الماضي ولا تزال أعلى بحوالي 7% مقارنةً بمستويات حزيران العام الماضي. لقراءة المزيد [أرباح Suedzucker السنوية ترتفع بنسبة 40%]

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى