أخبارأعمال

شركة Maersk واثقة من تعافي أعمال شحن ونقل البضائع بعد عام 2020

صرحت شركة Maersk للشحن، والتي تملك أكبر خط نقل للحاويات في العالم، أنها على ثقة بتحسن مستقبل شحن البضائع بعد عام ٢٠٢٠، باعتبار أن الموجة الثانية من فايروس الكورونا لم تؤثر إلا بشكل طفيف على حجم أعمال نقل البضائع عالمياً، وتحسنت أعمال الشركة بشكل أسرع من المتوقع بعد أن توقفت التجارة حول العالم بسبب الجائحة، مستفيدة من ازدياد مبيعاتها بالتجزئة في الولايات المتحدة الأمريكية، وآخر ما أعلنت عنه الشركة هو رفعها لتوقعات إيراداتها السنوية بسبب تزايد حركة التجارة ونقل البضائع والحاويات عالمياً في الربع الرابع.

حذَّر المدراء التنفيذيون لشحن البضائع في الشركة الشهر الماضي أن التسارع في معدلات نقل البضائع المتمثلة بتزايد الشحنات إلى الولايات المتحدة يمكن أن يتباطأ نتيجة إجراءات الإغلاق العام للمرة الثانية بسبب الجائحة، ومن المتوقع أن يتقلص حجم أعمال شحن الحاويات عالمياً بنسبة 4-5% هذه السنة ولكن التوقعات تشير أيضاً إلى عودة معدلات الشحن إلى طبيعتها العام القادم مع زيادة طفيفة عن معدلات عام 2019.

وأعلنت شركة Maersk عن مشروع إعادة شراء أسهمها بقيمة تصل إلى 10 مليار كروان دنماركي (ما يعادل 1.6 مليار دولار)، ويأتي دعم هذه الخطوة من حجم الإيرادات الكبير الذي حققته الشركة والسيولة المالية في عام 2020، وصرحت الشركة أن مبيعات الربع الثالث هذه السنة تراجعت بشكل طفيف عن السنة الماضية لتصل إلى 9.92 مليار دولار، بينما ارتفعت الأرباح قبل خصم الفوائد والضرائب والمصاريف وسداد الديون بنسبة 39% لتصل إلى 2.3 مليار دولار.

($1 = 6.2680 كراون دنماركي)

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى