أعمال

شركة تويتر تقبل عرض استحواذ ماسك عليها

تويتر توافق على صفقة استحواذ ماسك عليها مقابل 44 مليار دولار بعد ملحمة من الجدال والتصريحات

قام مجلس إدارة تويتر بقبول عرض الملياردير الشهير إيلون ماسك للاستحواذ على منصّة التواصل الاجتماعي وتحويلها إلى شركة خاصّة، الأمر الذي دفع سهم تويتر للارتفاع بنسبة 5.64% خلال اليوم بعد توقّف تداولاته.

تعطي الصفقة النقدية، التي تمثّل 54.20 دولاراً مقابل كل سهم من أسهم تويتر، تقييماً يصل إلى 44 مليار دولار لمنصّة التواصل الاجتماعي، وبمجرّد إغلاق الصفقة، سيتم سحب سهم تويتر وإدراجه تحت ممتلكات أغنى رجل في العالم لتنتهي بذلك الملحمة التي استمرّت لأسابيع بعد إشعالها من قبل ماسك عبر الكشف عن حصّة ضخمة في تويتر. لقراءة المزيد [أسهم Twitter تتطاير بعد شراء “إيلون ماسك” حصة فيها] و[إيلون ماسك يقدّم عرض استحواذ على Twitter]

كان مجلس تويتر قد سعى للتصدّي لصفقة الاستحواذ العدائية عبر تبنّي خطّة حقوق المساهمين أو ما يسمى بـ “حبّة السم”. لقراءة المزيد [مجلس إدارة Twitter يتبنّى خطة “حبّة السم” بعد عرض ماسك]

كان من الواضح أن هناك سببان يدفعان مجلس الإدارة لرفض للصفقة، الأول هو أن العرض المقدّم، بجانب كونه أعلى من سعر سهم تويتر، كان منخفضاً جداً نظراً إلى أن أسهم الشركة قد اندفعت بالتطاير أعلى من سعر الصفقة مؤخّراً عقب الأخبار، والسبب الثاني كان عدم وضوح كيفية تمويل ماسك للصفقة، حيث بالرغم من كونه أغنى رجل في العالم، إلا أن معظم ثروته مرتبطة بسهم تسلا، ممّا يعني أنه سيضطر غالباً أن يقترض مقابل ممتلكاته من أجل تمويل الصفقة.

لكن العرض المقترح أصبح أقوى وأكثر وضوحاً بعد إعلان ماسك في تقرير للجنة الأوراق المالية والبورصات كشف فيه أنه قد تلقّى ضمانات تصل إلى 46.5 مليار دولار لتساعده في تمويل الصفقة المحتملة، والتي تشمل 25.5 مليار دولار من التمويل بالديون من شركة مورغان ستانلي سينيور وشركات أخرى، بالإضافة إلى إعلانه عن 21 مليار دولار من التمويل بالأسهم. لقراءة المزيد [شركة Twitter تعيد النظر إلى عرض استحواذ ماسك]

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى