أخبار

سياسات جديدة في Goldman Sachs تعطي عُطلاً للمدراء

سياسية جديدة في بنك غولدمان ساكس تعطي للمدراء أيام عطل غير محدودة

ستسمح مجموعة غولدمان ساكس لشركائها ومدرائها بأخذ أيام عطل بقدر ما يشاؤون تحت مشروع “إجازات مرنة” للتشجيع على “الراحة وإعادة شحن الطاقة” على حدّ وصف البنك.

أشارت مذكرة من بنك الوول ستريت الشهير بأنه اعتباراً من 1 أيار لن يكون هناك حدّ للإجازات المدفوعة وسيتمكّن طاقم العمل الإداري من “أخذ استراحات عمل عند الحاجة بدون تحديد عدد الإجازات المستحقة”.

من المتوقّع أن يأخذ جميع الموظفين 15 يوم إجازة على الأقل سنوياً ابتداءً من كانون الثاني القادم مع أسبوع على الأقلّ من الاستراحات الإدارية وفقاً للتقارير التي جاءت بعد الخبر، ولم يستجب بنك غولدمان ساكس مباشرةً لطلب التعليق على الموضوع.

هذا التغيير يعتبر ضخماً بالنسبة لبنوك الوول ستريت، الذين يعمل موظّفوهم لساعات طويلة بشكلٍ مكثّف، وتأتي هذه الخطوة بعد شهرين من شكاوى مجموعة من محللي غولدمان ساكس الذين يعملون منذ عام في البنك مشيرين إلى ضغط العمل الكبير وهدّدوا بترك وظائفهم خلال 6 أشهر إذا لم تتحسّن الظروف.

في سياق منفصل، وصل المدراء في غولدمان ساكس إلى تسوية بقيمة 79.5 مليون دولار لحلّ ادعاءات المساهمين بخصوص عدم درايتهم بفضيحة السرقة التي حدثت في صندوق الثروة الاحتياطي الماليزي 1MDB.

يُذكر أن غولدمان ساكس قد قام بمضاعفة التنوّع ضمن طاقم العمل ورفع الميزانية بحوالي 10 ملايين دولار للمساعدة في تحقيق أهدافه وإضافة المزيد من النساء، ذوي البشرة السوداء واللاتينيين إلى القوى العاملة وفقاً لتصريحات مديرة التنوع ميغان هوغان.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى