أخبار

زيادة إنفاق المستهلكين على الرغم من تسوق المزيد من العروض بعد عيد الميلاد

شراء عروض الحسومات عبر الانترنت بعد الكريسماس يزداد لكن إنفاق المستهلكين يرتفع مقارنة بالأعوام السابقة

كشف استبيان بأن التضخّم سيؤثّر على حجم الأموال التي سينفقها الناس هذا العام مع تأكيد نصفهم أنهم سينفقون أموالاً أقلّ من المعتاد، حيث يتوقّع الناس أنهم سيحظون بحسومات أكبر بعد عيد الميلاد عبر الانترنت لكنهم سينفقون أموالاً أكثر مقارنة بالأعوام السابقة.

يخطّط المتسوقون البريطانيون لإنفاق حوالي 247 جنيهاً إسترلينياً بالمتوسّط لكل فرد منهم في شراء عروض نهاية العام، وهو ما يمثّل قيمة أعلى بحوالي 85 جنيهاً عن العام الماضي و61 جنيهاً عن عام 2019، ممّا يبعث الطمأنينة لدى تجار التجزئة على الانترنت بحسب إحصائيات باركلي كارد للمدفوعات التي تعالج ما يقارب ثلث حجم الإنفاق عبر بطاقات الائتمان وبطاقات الخصومات في المملكة المتحدة.

لكن 47% ممّن شاركوا في الاستبيان يعتقدون أن التضخّم قد يؤثّر على حجم مشترياتهم وأشار 49% منهم أنهم سينفقون أقلّ من المعتاد هذا العام، علماً أنه خلال موسم العطلة الماضي، حظي التسوق على الانترنت بازدهار كبير تزامناً مع استمرار الأزمة الصحية. لقراءة المزيد [ارتفاع مبيعات التجزئة في الولايات المتحدة خلال العطلة بنسبة 3% مع النمو المتسارع لمفهوم التسوق عبر الانترنت]

بالنظر لموسم العطلة بالمجمل نجد أن التوجّهات هذا العام كانت على غير العادة، حيث تراجع معدل التسوق وأحجام المبيعات في حدثي الجمعة السوداء (بلاك فرايدي) واثنين الانترنت (سايبر مونداي) في ظاهرة فريدة من نوعها. لقراءة المزيد [مبيعات “اثنين الانترنت” تتراجع بنسبة 1.4% لأول مرة على الإطلاق] و [معدّل التسوق في “الجمعة السوداء” ينخفض بنسبة 28%]

يبقى حدث يوم الصناديق الأشهر بين مجمع صائدي العروض والحسومات، حيث يخطّط 37% من المستهلكين للتسوق في يوم 26 كانون الأول، بينما صرح 30% آخرون أنهم يبدؤون بالبحث عن الحسومات في ليلة عيد الميلاد وحوالي 27% في يوم عيد الميلاد، والجدير بالذكر أن بعض تجار التجزئة قد قرروا إبقاء متاجرهم مغلقة في يوم الصناديق مثل Sainsbury’s ومارك اند سبنسر ونيكست.

حوالي نصف (45%) الأشخاص الذين شاركوا في الاستبيان قالوا بأنهم سيتسوّقون بعدد مرات أقل في المتاجر خلال فترة الحسومات وأكّد 40% أنهم سيتسوّقون عبر الانترنت لتجنّب الوقوف في صفوف الانتظار والابتعاد على الحشود والازدحام، علماً أن بعض منصات التجارة الالكترونية قد أظهرت أن حوالي نصف مشتريات البريطانيين في الكريسماس والأسبوع الذي يليه تنتهي بالمطالبة باسترداد الأموال. لقراءة المزيد [نصف متسوقي عيد الميلاد في بريطانيا يطالبون باسترداد الأموال]

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى