أخبار

توصل بريطانيا وتركيا إلى اتفاقية تجارة حرة لمرحلة ما بعد البريكسيت

وقعت بريطانيا وتركيا اتفاقية تجارة حرة يوم الثلاثاء بالتزامن مع استعداد بريطانيا للخروج من السوق الاقتصادي للاتحاد الأوروبي ابتداءً من العام الجديد، مع العلم أن بريطانيا تمثل ثاني أكبر سوق لصادرات تركيا.

وتهدف الصفقة التي من المخطط أن تدخل حيث التنفيذ بتاريخ الأول من كانون الثاني القادم، إلى دعم التجارة بين البلدين والتي وصلت قيمتها لأكثر من 25 مليار دولار في 2019، وتعتبر واحدة من عدة اتفاقيات تجارية تسعى الحكومة البريطانية لإبرامها مع الدول الأخرى حول العالم لمرحلة ما بعد البريكسيت.

وتأتي هذه الصفقة بعد أيام قليلة من الانتهاء من عقد اتفاق تجاري بين بريطانيا والاتحاد الأوروبي، حيث أن بريطانيا خرجت من الاتحاد الأوروبي في 31 كانون الثاني من عام 2020 ولكن مع استمرار اتباعها للوائح الأعمال الخاصة بالاتحاد واعتبارها ضمن الاتحاد جمركياً خلال فترة انتقالية تنتهي في 31 كانون الأول الجاري.

قام كل من وزير التجارة التركي “Ruhsar Pekcan” والسفير البريطاني في تركيا Dominick Chilcott”” بتوقيع الاتفاقية المشتركة.

وفي بيان للحكومة البريطانية، ذكرت أن الصفقة ستؤمن التعريفات الجمركية التفضيلية الحالية لما يقارب 7600 شركة أعمال بريطانية قامت بتصدير البضائع إلى تركيا في عام 2019، مما سيضمن استمرار تدفق السلع المعفاة من الضرائب الجمركية، وصرح كلا الطرفين أن الصفقة ستؤدي إلى اتفاقية أكثر شمولية مستقبلاً.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى