أخبار

تهاوي البيتكوين بعد تكثيف الحملة الصينية لمكافحة التعدين

تساقطت قيمة عملة البيتكوين لأقل مستوى لها منذ أسبوعين بعد تقارير تفيد بأن الصين تكثّف حملتها لمنع تعدين العملات المشفّرة، ممّا أدى إلى تراجع أكبر عملة رقمية في العالم إلى قيمة ٣١٧٦٠ دولاراً في تداولات صباح الاثنين، منخفضةً تحت مستوى ٣٢ ألف دولار لأول مرة منذ ٨ حزيران الجاري.

وفي نهاية اليوم تم تداولها بحوالي ٣٢٤٠٣ دولاراً مسجلةً تراجعاً بنسبة ٨٪ خلال اليوم، وحظيت العملات المشفّرة الأخرى بخسائر مشابهة كعملة الإيثر التي انخفضت بنسبة ١١٪ وعملة XPR التي انخفضت بنسبة ١٠٪.

تم إغلاق العديد من مزارع تعدين البيتكوين في مقاطعة Sichuan بعد أن أمرت السلطات في جنوب غرب الصين بإيقاف التعدين، ومن المتوقع أن يتم تعطيل ما تفوق نسبته ٩٠٪ من إجمالي سعة التعدين في الصين.

وتأتي هذه التشديدات بعد تطورات مشابهة في مقاطعة يونان، بالإضافة إلى مطالبات حكومة بكين بإنهاء جميع مظاهر تعدين العملات المشفّرة وسط مخاوف من استهلاكها الهائل للطاقة.

وفي سياق منفصل، قال بنك الصين الشعبي أنه دفع مشروع خدمات الدفع Alipay وعدّة بنوك كبرى أخرى للمشاركة في الحملة ضد تداول العملات الرقمية، وقد منعت الصين مسبقاً المؤسسات والشركات المالية الكبرى من تقديم أيّة خدمات متعلقة بتلك العملات.

يبدو أن الحملة الصينية قد أدّت إلى تراجع ملحوظ في استهلاك الطاقة اللازمة لمعالجة وتعدين العملة، فقد انخفض استهلاك الطاقة بشكل حادّ خلال الشهر الماضي، ويعود ذلك غالباً إلى أن نسبة ٦٥٪ من عمليات تعدين البيتكوين تحدث في الصين بحسب تقديرات المحللين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى