أخبار

تطلعات ضعيفة في Honda مع ازدياد التكاليف

شركة هوندا تحذّر من ارتفاع التكاليف وتتوقع ضعفاً في الأرباح السنوية

تتوقّع شركة هوندا موتور اليابانية انخفاضاً في الأرباح السنوية بنسبة 7% عوضاً عن الارتفاع المتوقع، وحذّرت من تأثّر الأرباح بسبب أزمة الرقائق المستمرّة وارتفاع تكاليف المواد الخام، لتكرّر ما نشرته منافساتها تويوتا ونيسان. لقراءة المزيد [Honda تخفّض تطلعاتها للمرة الثانية]

خفّضت شركات صناعة السيارات العالمية، بما فيها هوندا، الإنتاج بسبب النقص الحاد في أشباه الموصلات وارتفاع التكاليف، فقد أدّت قيود فيروس كورونا في الصين إلى إغلاق المصانع، وسبّبت الحرب على أوكرانيا تصاعد الضغوط على سلاسل التوريد، وكانت الشركة ترى تحسّناً في وضع الحجر المطبّق في شنغهاي، وأن سلاسل الإمداد والخدمات اللوجستية في البلاد بدأت تستعيد نشاطها بنسبة تفوق 80%.

تتنبّأ شركة صناعة السيارات هوندا، التي تعتبر ثاني أكبر شركة من حيث مبيعات السيارات في اليابان، انخفاضاً في أرباحها إلى 810 مليار ين (6.29 مليار دولار) في السنة المالية الحالية التي بدأت في نيسان، في حين توقّع المحللون نموّاً بنسبة 6.3% إلى 926.3  مليار ين.

وترى الشركة أنها سوف تبيع 4.2 مليون مركبة حول العالم في العام الحالي متخطّيةً مبيعات العام الفائت بنسبة 3.1%، وتعتقد هوندا أن التكاليف ستصل إلى حوالي 300 مليار ين لتغطية ارتفاع تكلفة المواد والعمالة والخدمات اللوجستية، ممّا يمثّل تكاليفاً أعلى بحوالي 11% مقارنةً بالعام المالي الفائت. لقراءة المزيد [العملاق Honda يستثمر 64 مليار دولار في سيارات كهربائية]

انخفضت أرباح هوندا التشغيلية بنسبة 6% لتسجّل 199.5 مليار ين في الربع المنتهي في 31 آذار، إلا أنها كانت أعلى من متوسّط تقديرات المحللين البالغة 152.2 مليار ين.

ارتفعت أسهم هوندا بنسبة 1% منذ بداية العام حتى الآن، علماً أنها أغلقت جولة تداولات يوم الجمعة بارتفاعٍ بنسبة 2.2% تزامناً مع صعود السوق الأوسع بنسبة 2.6%.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى