وول ستريت

المؤشّرات الأمريكية تزيل المزيد من الأسهم الصينيّة بعد قرار بايدن

قرّر كل من مؤشر S&P Dow Jones وFTSE Russell إزالة المزيد من الشركات الصينية من لائحتهما بعد أمر تنفيذيّ أمريكيّ جديد يوجّه لمنع الاستثمارات المحليّة في الشركات التي تملك أية علاقات مزعومة مع الجيش الصيني.

حيث حدّد المؤشر الأمريكي 25 شركة صينية سيتم حذفها من لائحته بتاريخ 2 آب القادم، بينما صرحت FTSE Russell أنها ستزيل 20 شركة إضافية بتاريخ 28 تموز الجاري، ووفقاً لشركة إدارة الاستثمارات فإن القرار مبنيّ على تقييم مستخدميّ مؤشرها والأطراف المعنيّة.

إن هذه الحركة، التي جاءت بناءً على أمرٍ تم توقيعه من قبل الرئيس الأمريكي “جو بايدن” بتاريخ 3 حزيران الذي ينص على توسيع نطاق الحظر، قد تزيد الضغط على الشركات الصينيّة المدرجة في الولايات المتحدة التي اضطرت – ولا تزال – تتعامل مع مساعي حكومة بكين الحثيثة في تقييد شركات القطاع التقني لديها علاوةً على إجبارهم على اتخاذ إجراءات أكثر صرامة بالنسبة لأمن البيانات.

خلال العقد الماضي، كانت أسواق رأس المال الأمريكية مصدراً مربحاً لتمويل الشركات الصينية، خصوصاً التقنيّة منها التي تسعى إلى قياس تقييمها مقابل الشركات المنافسة المحليّة عبر الدخول في المؤشرات الكبرى والاستفادة من حجم السيولة الضخم هناك، ولكن الصين شنّت حملةً خلال الأسابيع الماضية ضد عدّة شركات كانت تسعى لاكتتاب في الولايات المتحدة وقامت بفتح عدّة تحقيقات معها بخصوص الأمن السيبراني. [قراءة خبر LinkDoc تعلّق اكتتابها عقب تشديدات حكومة بكين]

يُذكر أن الأسهم المخطّط إزالتها من مؤشرات FTSE Russell وS&P Dow Jones تشمل الشركات ذات الأعمال المرتبطة بالفضاء كشركات Aerospace CH UAV، Avic للطيران عالي التقنية وAvic للمعدات الثقيلة.

بينما كان من بين الشركات التي حدّدتها FTSE شركات صناعة السفن الصينية كمجموعة CSSC Offshore & Marine Engineering ومجموعة الآلات الأولى في منطقة منغوليا الداخلية.

أمّا مؤشر S&P Dow Jones فقد حدّد شركة أدوات القياس الإلكترونية Zhonghang وشركة تقنيات التحكّم بالملاحة North Navigation Control Technology وعدّة أسماء أخرى.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى