تقنية

البيتكوين تتخطى ٤٠ ألف دولار بعد تصريح “ماسك” أن تسلا قد تستخدمها مجدداً

تصاعدت قيمة عملة البيتكوين متخطيةً حاجز الـ ٤٠ ألف دولار بعد أسبوع آخر من التقلبات عقب تغريدات من الرئيس التنفيذي لشركة تسلا “إيلون ماسك”، الذي تصدى لانتقادات واتهامات بخصوص تأثيره المسيطر على السوق وقال أن تسلا قد باعت ما تملكه من البيتكوين لكنها قد تستأنف تداول وقبول تلك العملة الرقمية.

تغيّرت قيمة البيتكوين خلال الأشهر العديدة الماضية تبعاً لآراء “ماسك”، خصوصاً بعد أن أعلنت تسلا في شهر شباط أنها اشترت بما يعادل ١.٥ مليار دولار من البيتكوين وقالت أنها ستقبل بها كوسيلة للدفع، ولكن “ماسك” صرّح لاحقاً أنه لن يقبل بعملة البيتكوين بسبب مخاوفه حيال أن تعدين العملة يتطلب استهلاك كمّاً كبيراً من الطاقة مما يساهم في زيادة التغيّر المناخي سوءاً.

تخطّت عملة البيتكوين التي سجّلت ارتفاعاً بنسبة ١٠٪ يوم الأحد، متوسّط نسبة نموها الاعتيادية خلال فترة ٢٠ يوماً لترتفع بنسبة ٤.٣٪ يوم الاثنين إلى قيمة ٤٠٦٩٢ دولاراً، وهو أول بزوغ للعملة بقيمة تتخطّى الـ ٤٠ ألف دولار منذ أكثر من أسبوعين.

وقد شهدت العملة أيضاً دعماً من قبل مدير صندوق التحوّط الملياردير “بول تودر جونز”، حيث قال أنه يرى البيتكوين طريقةً عظيمةً لحماية ثروته على المدى الطويل وأضاف أنها ستكون جزءاً من محفظته تماماً كالذهب، وتحسّنت أسعار البيتكوين أيضاً بعد أن جمعت شركة البرمجيات MicroStrategy التي تعتبر من كبار داعميّ العملة الرقمية، حوالي نصف مليار دولار لشراء البيتكوين.

ارتفع سعر البيتكوين بنسبة ٤٠٪ خلال العام الجاري ولكنه انهار بعد وصوله إلى قيمة قياسية بلغت ٦٠ ألف دولار وسط تشديدات رقابية شهدتها الصين وتلاشي حماس “ماسك” تجاه العملة، والجدير بالذكر أن سهم تسلا قد تراجع بنسبة ٣٠٪ منذ شرائها للبيتكوين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى