أخبار

ارتفاع أرباح Top Glove بنسبة 2030% لتصل إلى 781 مليون دولار تبعاً للطلب المتزايد بسبب أزمة الكورونا

أعلنت شركة Top Glove الماليزية يوم الأربعاء 9 كانون الأول عن قفزة بأكثر من 20 ضعفاً في صافي أرباحها مقارنة بالربع الأول، لتفوق الأرباح القياسية للأشهر الثلاثة الماضية بسبب الطلب المرتفع على القفازات وكفاءتها في الإنتاج وارتفاع أسعار البيع، ذلك بالرغم من ارتفاع أسعار المواد الأولية وصعوبة توريدها بسبب الظروف الجوية غير الملائمة.

حيث ازداد نمو الأرباح الصافية في الفترة الممتدة بين شهري أيلول وتشرين الثاني بنسبة 2030% لتصل إلى 2.38 مليار رينغت ماليزي (ما يعادل 781 مليون دولار) بعد أن كانت 111.4 مليون السنة الفائتة، وارتفعت إيراداتها بنسبة 294% لتصل إلى 4.76 مليار رينغت ماليزي.

وبحسب توقعات Refinitiv، فقد سجلت الشركة أداءً أضعف بقليل من التوقعات التي قدرت أرباح الشركة الصافية بـ2.48 مليار رينغت ماليزي، وأعلنت الشركة عن أرقام قياسية للأرباح الربعية الصافية، التي وصلت إلى 1.29 مليار رينغت ماليزي في الفترة الماضية، وقالت Top Glove أن طلبات المبيعات المتزايدة وتنمية قدرات الشركة وتطوير إنتاجيتها سيعزز من أداء الشركة المستقبلي.

قامت Top Glove بإغلاق بعض مصانعها في ماليزيا على مراحل عدة في الشهر الماضي بعد تفشي فايروس الكورونا بين أكثر من 5000 عامل من عمالها، وقالت الشركة أن الإغلاق المؤقت سيؤدي إلى تأخير في تسليم الطلبات وانخفاض مبيعات هذه السنة المالية بنسبة 3%.

وبالرغم من ذلك، لا تزال الشركة تملك نظرة متفائلة للمستقبل، وبحسب توقعاتها، فإن الطلب على القفازات سيزداد بنسبة 20% هذه السنة، وبنسبة 25% في السنة القادمة وبنسبة 15% في الفترة ما بعد الجائحة، وقد وصلت السيولة المالية الصافية للشركة إلى قيمة 3.45 مليار رينغت مع نهاية شهر تشرين الثاني، ولم تتغير قيمة تداولات أسهمها في سنغافورة، حيث سجلت 2.32 دولاراً يوم الأربعاء، بينما انخفضت أسهمها في كوالالمبور بقيمة 10 سين ماليزي (جزء من الرينغت) لتصل إلى 6.99 رينغت ماليزي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى