أخبار

إيرادات Hasbro تتطاير مع تعافي أعمال الإنتاج المرئي

أعلنت شركة صناعة الألعاب Hasbro عن نتائج فاقت التوقعات، حيث قفزت إيراداتها الربعية بنسبة 54% بدعم من الطلب المتزايد على لعبتها “Dungeons & Dragons” تزامناً مع تحسّن أعمال إنتاج الأفلام والبرامج التلفزيونية بعد عام من الإغلاق بسبب الجائحة.

حيث استفادت الشركة من طرح اللقاحات وتخفيف القيود لتبدأ أعمالها بالتعافي تباعاً، ممّا دفع أسهمها للصعود بنسبة 2.3% في تداولات ما قبل افتتاح السوق.

ارتفعت إيرادات القسم الترفيهي في الشركة، الذي يتضمن استوديو Entertainment One وعدّة مشاريع أخرى في إنتاج الأفلام، بنسبة 47% خلال الربع، أما قسم المنتجات الاستهلاكية التي تشمل العلامات التجارية للألعاب كعلامة Nerf وPlay-Doh بالإضافة إلى الألعاب المبنية على الأفلام، فقد شهدت نمواً في الإيرادات بنسبة 33% لتجمع حوالي 689.2 مليون دولار.

بينما حظيت الإيرادات الإجمالية الصافية بقفزة بلغت 54% لتصل إلى 1.32 مليار دولار خلال الثلاثة أشهر المنتهية بتاريخ 27 حزيران متخطّيةً متوسّط توقعات المحللين التي تقدر بحوالي 1.16 مليار دولار.

نشرت Hasbro أرباحاً صافية معدّلة بلغت 145.4 مليون دولار، أو ما يعادل 1.05 دولاراً بالسهم الواحد، خلال الربع الثاني مقارنةً بحوالي 2.7 مليون دولار، أو ما يعادل 2 سنت خلال الفترة ذاتها قبل عام، علماً أن توقعات المحللين لأرباح الربع الثاني من هذا العام كانت 7 سنتات بالسهم الواحد فقط.

وعلى الرغم من النتائج القوية، أبقت الشركة المُصنّعة للعبة “مونوبولي” الشهيرة على مستوى توقعات إيراداتها السنوية بمعدّل نمو بنسب مزدوجة، ويعود ذلك بشكل أساسي إلى أن تعطّل سلاسل التوريد ورفع الأسعار – المخطّط له مسبقاً بسبب ارتفاع أسعار السلع الأساسية – أدّى إلى إثارة الشكوك حيال مستوى الطلب الذي ستشهده الأسواق في موسم التسوّق في العطل.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى