أعمال

أمازون في محادثات لشراء استديو أفلام MGM

تُجري شركة Amazon.com محادثات للاستحواذ على استوديو الأفلام الأمريكي الشهير MGM، ولكن المرحلة التي وصلت إليها المناقشات بين أمازون وشركة الأفلام لا تزال غير واضحة ومن الممكن ألا تنتهي بعقد صفقة، ورفضت أمازون التعليق على التقرير قائلةً أنها “لا تعلّق على الشائعات والتكهنات”.

يقف استوديو الأفلام MGM وراء الكثير من الأعمال الناجحة مثل سلسلة أفلام جيمس بوند، ويملك الاستوديو قناة Epix التلفزيونية ويقوم أيضاً بصناعة عدّة برامج ومسلسلات من أهمها هاند مايدز تايل The Handmaid’s Tale، فارغو Fargo، فايكينغ Vikings وشارك تانك Shark Tank.

إن كنز MGM الغني بالمحتوى والذي يقدّر بأكثر من ٤٠٠٠ فلم و١٧٠٠٠ حلقة تلفزيونية، سيمثل نقطة تحول كبرى بالنسبة لأمازون، حيث ستدعم السيطرة على تلك الأعمال قدرات الشركة على الإنتاج وستقوي عروض خدماتها في البث على كل من Prime Video وIMDB Channel التابعة لها.

وتناقلت بعض التقارير أن قيمة الصفقة ستتراوح بين ٧-١٠ مليار دولار، إلا أن السعر قد يكون نقطة شائكة في النقاشات، وتأتي هذه الصفقة بعد صحوة شركة AT&T في ضم WarnerMedia وHBO إلى Discovery.

ملكية MGM حالياً تعود إلى مجموعة شركات أسهم خاصة، ويُذكر أن الاستديو قام بعرض نفسه للبيع العام الماضي، حينها كان المشترون يقيمون سعره بحوالي ٥.٥ مليار دولار ولكن لم يتم التوصل لأية صفقة وقتها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى