أخبار

أسعار النفط تتعافى من أدنى مستوياتها منذ 7 أسابيع

ارتفاع أسعار النفط بعد هبوطها لأخفض مستوياتها منذ 7 أسابيع، لكن احتمالية إطلاق الاحتياطي النفطي تشكل ضغطاً على الأسعار

تعافت أسعار النفط من أخفض مستويات شهدتها منذ 7 أسابيع لكنها بقيت تحت الضغط بعد تصريح اليابان أنها تفكّر في إطلاق مخزونها الاحتياطي من النفط، بالإضافة إلى حالة أوروبا الراهنة في ظلّ عودة تفشّي الوباء، مما أثار مخاوفاً بين التوريد الزائد والنقص الحاد من النفط.

خسر خام برنت حوالي 26 سنتاً، أو ما يعادل 0.3% من قيمته، ليسجّل 78.63 دولاراً للبرميل الواحد، بينما تراجعت عقود النفط الآجلة لشركة West Texas Intermediate (WTI) بحوالي 12 سنتاً، أو 0.2% لتسجّل 75.82 دولاراً للبرميل الواحد، وتبقى الأسواق في حالة تغيّر مستمر في الوقت الذي لم يتم فيه تسعير طرح احتياطي النفط الاستراتيجي (SPR) بعد.

وصلت أسعار نفط برنت وWTI في مطلع افتتاح الأسواق إلى أدنى مستوياتهم منذ الأول من تشرين الأول، لكن بعد أيام قليلة منذ ذلك الوقت عاود سعر النفط للصعود، لقراءة المزيد [OPEC تجتمع لرفع إنتاجها بعد ارتفاع أسعار النفط]، وتراجعت الأسعار يوم الجمعة الماضي بحوالي 3% لتسجّل رابع أسبوع من الهبوط المتتالي لأول مرّة منذ آذار عام 2020.

وقد أشار رئيس الوزراء الياباني “فوميو كيشيدا” يوم السبت أنه مستعد لمواجهة أسعار النفط المتزايدة بعد طلب من الولايات المتحدة لطرح النفط من مخزون اليابان الاحتياطي في حركة غير مسبوقة.

ضغط البيت الأبيض يوم الجمعة على مجموعة OPEC لإنتاج النفط مجدداً للحفاظ على حجم توريد عالمي مناسب لوضع الأسواق بعد أيام من المناقشات الأمريكية مع بعض أكبر الاقتصادات في العالم بخصوص احتماليّة إطلاق النفط من المخازن الاحتياطية الاستراتيجية لتهدئة الأسعار المتزايدة للطاقة، وتفيد التقارير أن إجمالي حجم احتياطي النفط الاستراتيجي SPR سيتراوح بين 100-120 مليون برميل، وقد يكون أعلى من ذلك.

قد تساهم احتماليّة إعادة فرض حجر صحي في أوروبا مع ارتفاع أعداد الإصابات بالفايروس في الضغط بشكل أكبر على الأسعار، حيث حذرت ألمانيا أنها قد تحتاج للانتقال إلى فرض حجر صحي كامل بعد تصريح النمسا أنها ستعيد تطبيق القيود الوبائية لمواجهة الإصابات المزايدة وانتشار العدوى، ممّا أثار بعض المخاوف في القارة، لكن الأسواق المالية لم تشهد تأثرات سلبيّة ملحوظة حتى الآن. لقراءة المزيد [الأسواق الأوروبية تبدأ الأسبوع بارتفاعٍ رغم مخاوف الوباء]

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى