أخبار

نتائج Worldline خلال النصف الأول تخيّب الآمال

أخفقت شركة المدفوعات الفرنسية Worldline في الوصول إلى مستوى توقعات المحللين بالنسبة للأرباح التشغيلية خلال النصف الأول من العام، ممّا أشغل هبوطاً حادّاً في سعر سهمها بعد خيبة أمل المستثمرين من فشل الشركة في الاستفادة من إعادة افتتاح المتاجر بعد الحجر الصحي، حيث تراجعت أسهم Worldline بنسبة 8% لتمحي النمو بنسبة 7.3% الذي شهده السهم منذ بداية العام حتى الآن.

صرحت الشركة أن المبيعات الإجمالية خلال النصف الأول من العام بلغت 2.27 مليار يورو (2.67 مليار دولار)، والتي تعتبر ثابتةً بالمقارنة مع الفترة ذاتها قبل عام، إلا أنها تتوافق مع توجيهات الشركة، لكن الأرباح التشغيلية قبل احتساب سداد الديون والاستهلاك (OMDA) كانت أقل من متوسّط توقعات المحللين، على الرغم من نموها بنسبة 5.6%.

يُذكر أن Worldline قد أعلنت عن شراء أعمال Handelsbanken في بلدان شمال أوروبا، وصرحت أن هذه الصفقة ستعود عليها بإيرادات سنوية إضافية تصل إلى 35 مليون يورو علاوةً على نموٍ بنسب مزدوجة في إيراداتها الأساسية خلال السنوات الأربعة القادمة.

والجدير بالذكر أن صفقة Handelsbanken جاءت بعد استحواذ Worldline على Cardlink في اليونان وAxepta في إيطاليا، اللتين تمّ الإعلان عنهما أيضاً خلال النصف الأول من العام.

في الوقت الذي تصارع فيه الدول الأوروبية الموجات المتتالية من إصابات Covid-19، أثّر الإغلاق المتقطّع للمتاجر والمطاعم والأعمال الأخرى خلال فترات الحجر على أحجام المدفوعات داخل المتاجر، التي كانت قد بدأت بالتعافي مؤخراً، وأكّدت Worldline على تطلعاتها لعام 2021 التي تشير إلى نمو إيراداتها الأساسية بنسبة فردية متوسّطة على الأقل.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Wall Street Finance

مجانى
عرض