أخبار

ديزني تخفق في الوصول لمستوى توقعات المشتركين وتضرّر إيرادات الملاهي يستمر في ظل الوباء

نشرت ديزني Disney نتائج الربع الثاني التي جاءت أقل من مستوى تقديرات المحللين بالنسبة للإيرادات ولأعداد المشتركين في خدمتها للبث الترفيهي، مما دفع سهم الشركة للانخفاض بنسبة ٣.٥٪ في التداولات الممدّدة.

حيث حققت الشركة أرباحاً بلغت ٧٩ سنتاً بالسهم الواحد متخطيةً توقعات المحللين التي كانت٢٧ سنتاً، لكن إيراداتها بلغت ١٥.٦١ مليار دولار فقط مخفقةً في تحقيق توقعات المحللين التي كانت ١٥.٨٧ مليار، بينما انخفضت إيراداتها الشهرية من كل مشترك في Disney+ بنسبة ٢٩٪ على أساس سنوي لتسجل ٣.٩٩ دولاراً.

أخفق مشروع أعمال الشركة Disney+ في تحقيق توقعات المحللين بعد تسجيله لحوالي ١٠٣.٦ مليون مشترك مدفوع، بينما كانت التوقعات ١٠٩ مليون، حيث كانت خدمة البث تقود نجاح الشركة التي تلقت ضربات قاسية بسبب القيود المفروضة في ظل وباء كوفيد، ولكن نمو ديزني بلس يبدو أنه قد بدأ يتباطأ.

وبالرغم من ذلك أكّدت الشركة على مخططاتها في الوصول إلى ما يتراوح بين ٢٣٠-٢٦٠ مليون مشترك بخدمة Disney+ بحلول عام ٢٠٢٤.

صرحت الشركة أنها تملك حوالي ١٥٩ مليون مشترك إجمالاً في جميع خدمات البث التي تقدمها بحسب إحصائيات نهاية الربع الثاني، وقد حظيت إيراداتها من أعمالها المباشرة للمستهلك كالبث الترفيهي بنمو بنسبة ٥٩٪ لتسجل ٤ مليار دولار، مما ساعد في تعويض الخسارات في القطاعات الأخرى المتضررة من الوباء.

انخفضت إيرادات ملاهي ديزني وقسم منتجاتها بنسبة ٤٤٪ لتسجل ٣.٢ مليار دولار في الوقت الذي تعاني فيه معظم مدن الملاهي الرئيسية التابعة لها من إغلاق إجباري أو العمل بسعة مخفضة، وقد تم إلغاء معظم رحلاتها السياحية البحرية أيضاً، وأفادت الشركة أن تفشي الوباء كلفها خسارة في الدخل التشغيلي بلغت ١.٢ مليار دولار خلال الربع الأخير.

زر الذهاب إلى الأعلى
Wall Street Finance

مجانى
عرض