أخبار

انخفاض أرباح American Express بنسبة 15% مع تزايد المصاريف خلال أزمة الوباء

أعلنت شركة American Express (AmEx) عن انخفاض بنسبة 15% في أرباحها الربعية باستمرار تأثير الإغلاق العام والقيود التجارية على عملاء الشركة ومنعهم من السفر والذهاب للمطاعم، مما أدى إلى انخفاض أسهمها بأكثر من 2%.

وبالرغم من ذلك فاقت أرباح الشركة توقعات “الوول ستريت” بعد قيامها بتخفيض احتياطي الخسائر الائتمانية والاستفادة من موجة الإنفاق على الانترنت من قبل المستهلكين العالقين في منازلهم، ولكنها لا تتوقع أن تتعافى بشكل كامل قبل عام 2022.

انخفض إجمالي الإنفاق مستخدمي بطاقات AmEx الائتمانية بنسبة 15% ليصل إلى 277.5 مليار دولار خلال الربع الماضي، وبشكل خاص انخفضت بنسبة 12% في الولايات المتحدة ونسبة 19% حول العالم.

وأنفقت الشركة حوالي 2.3 مليار دولار على مكافئات حاملي بطاقاتها، أي أقل بنسبة حوالي 16% عن مكافئات العام الماضي، وانخفضت الإيرادات الإجمالية باستثناء الفوائد بنسبة 18% لتصل إلى 9.35 مليار دولار تزامناً مع انخفاض بنسبة 65% في مصاريف مستخدمي بطاقات AmEx الخاصة بالسفر والترفيه.

وتراجع صافي إيرادات الشركة إلى 1.44 مليار دولار، أو ما يعادل 1.76 دولاراً للسهم الواحد، خلال الربع الرابع المنتهي بتاريخ 31 كانون الأول مقارنة بتوقعات أرباح بقيمة 1.31 دولاراً للسهم الواحد، وقامت الشركة أيضاً باستنفاذ مخزونها الاحتياطي الذي خصصته للخسائر الائتمانية ونشرت ارتفاعاً بقيمة 111 مليون دولار من الاحتياطي الموحد، مقارنة باحتياطي بقيمة 1.02 مليار دولار مخصص للخسائر الائتمانية قبل عام مضى.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Wall Street Finance

مجانى
عرض