أخبار

ارتفاع مبيعات Target في موسم العطلة بنسبة 17% تزامناً مع موجة التسوق عبر الانترنت

أعلنت Target يوم الأربعاء عن ارتفاع مبيعاتها النسبية بنسبة 17.2% في موسم العطلة بعد نمو مبيعاتها عبر الانترنت بأكثر من الضعف بفضل ميزات توصليها السريع وتزايد الطلب على المنتجات المنزلية والالكترونيات ومستحضرات التجميل.

وجاء الجزء الأكبر من نمو تلك المبيعات عن طريق خدمات توصيل الطلبات للمنازل خلال 24 ساعة من طلبها وخدمات استلام الطلبات الجاهزة من المتاجر، حيث كانت الشركة تستثمر بقوة في تطوير هذه الخدمات خلال أزمة وباء كوفيد-19.

واستغلت متاجر التجزئة العملاقة مثل Target وWalmart هذا الاضطراب الناجم عن الأزمة الصحية العالمية كفرصة للسيطرة على حصة من سوق المنافسين الأصغر الذين يبيعون في متاجرهم التقليدية ويكافحون من أجل النجاة من أزمة الوباء.

وكانت Target في شهر كانون الأول قد قامت ببيع 150 منتج عن طريق خدمات تسليم الطلبات من المتاجر مباشرة، أي أكثر بأربعة أضعاف من العدد الذي كانت تبيعه منذ عام خلال الفترة ذاتها.

جاءت زيادة المبيعات بالتزامن مع قيام متاجر التجزئة بتوسيع مدة حملات عروضهم الترويجية لموسم العطلات ليمنعوا الازدحام داخل المتاجر، عوضاً عن تركيز الحملة في أيام قليلة محددة كما اعتادوا سابقاً.

وقالت Target أنها ستبقي متاجرها في الولايات المتحدة البالغ عددها 1900 متجر مغلقةً في عيد الشكر هذا العام، لتكرر بذلك الإجراءات التي اتخذتها في عام 2020، وأضافت أن مبيعات شهر كانون الثاني تبدو قوية، ويتوقع المحللون أن مبيعاتها النسبية للربع الرابع، التي تتضمن مبيعات شهر كانون الثاني، سترتفع بنسبة 12.7%.

وبالرغم من ذلك، يقول محللون آخرون أن Target قد فوتت توقعات أكثر تفاؤلاً بنمو مبيعات بنسبة تتراوح بين 18-19% والذي يمثل أرقاماً قريبة للنمو الذي حظيت به الشركة في الربع الثالث، وتراجعت أسهم Target بنسبة 1% في التداولات المبكرة بعد أن شهدت نمواً وصل إلى 60% خلال فترة الـ 12 شهراً الماضية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Wall Street Finance

مجانى
عرض